Arabic Article Follows ↓

 

Under the patronage of Archbishop Hosam Naoum, the Anglican Archbishop in Jerusalem, the Vocations Committee of the Diocese of Jerusalem held a conference called “Discerning My Call in Jerusalem,” at St. George’s College in Jerusalem, that started on Thursday morning November 25th, and concluded its schedule on Saturday evening November 27th. This conference was designed to help young people to discern God’s call to them, whether it is in ordained or lay ministry.
Bishop Naoum welcomed the participants to the Cathedral Close, and he also welcomed those who joined the meetings via Zoom, expressing his joy in this conference. Bishop Naoum also gave an interactive lecture in the first session of the conference concentrating on the Spirituality of Jerusalem. In the lecture he talked about the Passion and Resurrection of Jesus, the Servant Leader, and reflected on the prophecy of Isaiah chapter 52 – 53. He also highlighted the importance of the geography of Salvation in parallel to the History of Salvation.
At the opening Eucharist, Rev’d Nael Abu Rahmoun, the rector of Christ Church in Nazareth gave a homily on the talents that are given to us by God, he said “there are five aspects that help us discern our calling: prayer, meditation, thinking, guidance, and experience.”
The Very Rev’d Canon Richard Sewell, the Dean of St. George’s College, welcomed the group, and shared with him his personal discernment process, and gave a lecture about the “Spirituality of Pilgrimage.” Dean Sewell and Rev’d Mary June Nestler led the group on their Pilgrimage to the different Churches in Jerusalem offering explanation at each church. The group visited different churches at the Mount of Olives: The Our Father, The Dominus Flevit, The Gethsemane, and the Tomb of Mary, Churches in the Mount of Zion: the Saint Peter in Gallicantu, and the Room of the Last Supper, and on top of them all the Church of the Holy Sepulchre.
Rev’d Wadie Far, the Rector of the Arabic speaking congregation at St. George’s Cathedral in Jerusalem, gave a lecture about the Holy Vessels , and the vestments used in ministry, and how to use them properly. And Rev’d Jamil Mounir Khader, the Rector of St. Philip’s Church in Nablus and the Good Shepherd Church in Raphedia, gave a lecture about the challenges in the Minister’s life in the Church and the Society.
The Conference also visited a convent in Bethphage, for the order of “the Silent Workers of the Cross.” Where Fr. Luciano, and Sister Paola welcomed them, and talked to them about their call to consecrated life. Sister Paola gave an explanation about the Spirituality and ministry of the order, especially in facing the challenges and pains of people with disabilities, and then they answered the questions of the group. The participants of the conference joined together for a Daily Eucharist, evening prayer, and Compline, they also had time for personal meditation, and spiritual hymns. They also walked the Way of the Cross, meditating on the different stations. They also had a chance to pick one of the conference chaplains for spiritual direction. We pray that they all will continue in discerning their call to ministry.
تحت رعاية رئيس الأساقفة الأنچليكاني في القدس المطران حسام نعوم، عقدت لجنة الدعوات في مطرانية القدس مؤتمراً تحت عنوان “التمييز لدعوتي في القدس” في كلية القديس جورج من صباح يوم الخميس 25/11 حتى مساء يوم السبت 27/11. يهدف هذا المؤتمر الى تشجيع وتوجيه الشباب والشابات لاكتشاف دعوة الله لهم إن كانت في الرسامة المقدسة أو الخدمة في الرعية. رحّب المطران نعوم بالمشاركين الحاضرين في رحاب الكاتدرائية وبالمشاركين عبر الزووم وأعرب عن سعادته بهذا التجمع، وقاد الجلسة الأولى بمحاضرة قيّمة تفاعلية عن روحانية القدس إذ تحدّث عن الآلام والقيامة وعن يسوع القائد الخادم مستعيناً بنبوءة أشعياء الإصحاح 52- 53، كما وأشار إلى أهمية ليس فقط البعد التاريخي للخلاص بل هنالك أيضاً البعد الجغرافي، أي المكان الذي حدثت فيه قصة وأعمال الخلاص.
في خدمة القداس الافتتاحية للمؤتمر قدم القس نائل أبو رحمون راعي كنيسة المسيح في الناصرة، تأملاً عن الوزنات والمواهب التي منحنا إياها الله، وقال “هنالك خمس خطوات تساعدنا في اكتشاف الدعوة: الصلاة، التأمل، التفكير، الارشاد والتجربة”.
بدوره رحّب القس الكنن ريتشارد سويل عميد الكلية بالجميع وشارك بقصة دعوته الكهنوتية وقدم محاضرة عن روحانية الحجيج، كما وقاد العميد سويل والقسيسة ميري جون نستلر الشرح عن كنائس القدس في جبل الزيتون وكنيسة الدمعة والجسمانية وقبر العذراء مريم وكنائس جبل وعلية صهيون وعلى رأسها كنيسة القيامة.
قدّم القس وديع الفار راعي كاتدرائية القديس جورج للرعية العربية، محاضرة عن الأواني المقدسة والملابس الليتورجية وكيفية استعمالها. وقدم القس جميل منير خضر راعي كنيسة القديس فيلبس في نابلس والراعي الصالح في رفيديا محاضرة عن تحديات الخدمة في حياة الخادم في الكنيسة والمجتمع.
زار المؤتمر ديراً بجانب كنيسة بيت فاجي يتبع لجمعية رهبانية تدعى”عاملو الصليب الصامتون” كان في استقبالهم الأب لوتشانو والأخت پاولا اللذان تحدثا كلٌّ عن دعوته للحياة المكرّسة، وقدمت الأخت پاولا شرحا عن روحانية وخدمة جمعيتها الرهبنية في مواجهة تحديات الالم والاحتياجات الخاصة، وأجابا على أسئلة الشبيبة.
احتفل المشاركون في المؤتمر بالقداس اليومي وأقاموا صلوات المساء وما قبل النوم بالإضافة إلى التأملات الفردية وفقرات تسبيح بالترانيم الانتعاشية. ساروا في طريق الآلام متأملين في مراحل درب الصليب. وكانت لهم فرصة في اختيار أحد رعاة المؤتمر للارشاد الروحي الفردي. نتمنى أن يستمر الجميع في العمل على اكتشاف الدعوة للخدمة.